الرئيسية تلمذة الدرس السابع عشر:يسوع يجعل بطرس على الماء  

الدرس السابع عشر:يسوع يجعل بطرس على الماء  

بواسطة amir wageeh
23 الآراء

الدرس السابع عشر: 

الجزء الثالث ـ التعليم

يسوع يجعل بطرس على الماء – المسيح ربّ الخليقة والدينونة

المقطع الكتابي:متى ١٤: ٢٢-٣٣

مقدمة النص وخلفيته

الماء\البحر: مفهوم الماء عميق جداً في الكتاب المقدس. والبحر بالتحديد بعواصفه وأمواجه وتقلباته يدل على حقيقة وجود صراع وتمرد مستمر في العالم(صموئيل الثاني ٢٢: ٥، اش ٥٧: ٢٠). أنبياء عدّة في العهد القديم صنعوا معجزات لها علاقة بالماء. الّا ان الوحيد الذي مشى على الماء وله السلطان الكامل عليه هو الله بذاته. في ايوب ٩: ٨ نجد ان الله يمشي على اعالي البحر (مز ٨٩: ٩ واش ٥١: ١٥).

وللماء مفهومان، الأول مرتبط بالخليقة والثاني مرتبط بالدينونة. في ٢ بطرس ٣: ٥-٦ نجد أنّ السموات والأرض خرجت من الماء بكلمة الله (خليقة)، إلّا أنّ العالم قد غرق أيضاً إذ فاض عليه الماء بالطوفان فهلك (دينونة). وبعد شقّ البحر الأحمر نرى دينونة فرعون وجيشه (خروج ١٤: ٢٣-٢٨) وفي نفس الوقت نجد بداية وحياة جديدة لشعب الله (قارن ١ كو ١٠: ١-٢).

الهزيع الرابع: هو الفترة ما بين الساعة الثالثة والسادسة فجراً.

تأتي هذه المعجزة بعد معجزة إشباع المسيح للجموع (٥٠٠٠ رجل) بالأرغفة الخمسة والسمكتين. وكان التلاميذ من الجمع الذين شاهدوا معجزة تضاعف الطعام. أرسل يسوع تلاميذه ليعبروا بالسفينة بحر الجليل (بحيرة طبريا) إلى كفرناحوم وبيت صيدا (مرقس ٦: ٤٥ و يوحنا ٦: ١٧)، ثمّ صرف الجموع، وكعادته صعد إلى الجبل ليتفرّغ للصلاة بعد انقضاء يوم طويل.

—————————————————————-

أسئلة الدرس

قم بسرد القصّة بكلماتك الخاصة وعلى الآخرين الإصغاء جيداً.

١ماذا كان يفعل المسيح وتلاميذه قبل أن يطلب منهم أن يركبوا السفينة؟

٢صف حالة التلاميذ في البحيرة والفترة التي قضوها حتى مجيء يسوع؟

٣كان باستطاعة يسوع تهدئة العاصفة كما فعل سابقاً (متى ٨٢٦). لماذا لم يفعل المسيح

    ذلك واختار أن يمشي على الماء؟ ما الذي أراد أن يعلنه يسوع للتلاميذ؟

٤ما هو سبب خوف التلاميذ آية ٢٦؟ ماذا كان رد فعل يسوع؟ ماذا يعني كلام يسوع بالتحديد؟

 ٥ما الذي طلبه بطرس من المسيح ولماذا؟

٦كيف ترى شخصية بطرس وإيمانه؟ ماذا يقصد يسوع بقوله يا قليل الإيمان، لماذا

    شككت؟

٧مالذي حدث عندما دخل يسوع إلى السفينة؟ ماذا قال له التلاميذ؟

٨أغمض عينيك لعدة دقائق وفكر في الأمواج والعواصف التي تواجهها في حياتكهل

    سمحت ليسوع أن يمدّ يده ويخلّصك من هذه العواصف؟ ام مازال قلبك غليظًا وتعتمد على

    قدرتك؟

نشجعك على مشاركة الدرس مع عائلتك أو مع آخرين لكي تنموا معاً في كلمة الرب.

أسئلة للتعمق:

١هل التشكيك وقلة الإيمان دلالة على أنّ الشخص غير مؤمن وأنّه ليس مولودًا من فوق؟ كيف تتعامل الكنيسة اليوم مع الأشخاص المشككين؟ حاول أن تعطي أمثلة من الكتاب يقول فيها يسوع ”يا قليل  أو قليلي الإيمان“. شارك مع مجموعتك أمثلة من حياتك قال لك فيها يسوع ”ياقليل الإيمان!“

اقتراحات للاجابة والتعمّق

٢أرسل يسوع التلاميذ في السفينة قبل حلول المساء وقبل أن يصرف الجموع، وكانت السفينة تتخبط بالأمواج في وسط البحرمنذ المساء. كانوا منهكين يجدّفون دون جدوى، لمسافة ٢٥-٣٠ غلوة أي ٥-٦ كيلومترات. لاحظ أنّ المسيح كان قادرًا على أن رؤية التلاميذ وهم يتصارعون مع أمواج البحر من مكان صلاته على الجبل (مرقس ٦: ٤٧-٤٨ و يوحنا ٦: ١٧-١٩)

٣. يسوع يعلن بأنّه إله الخليقة وديّانها بمشيه على أمواج البحر الهائج، كلّ شيء وُضع تحت قدميه، لديه السلطان المطلق!

٤. ردّ يسوع قائلاً ”أنا هو“ معلناً مرةً اخرى بأنه ”يهوه“ رب وإله شعب الله بني اسرائيل في العهد القديم. (خروج ٣: ١٤-١٥). يشجعهم الرب ويطمئنهم مثلما كان يفعل باستمرار مع انبيائه وشعبه في الماضي. (تثنية ٣١: ٦، يشوع ١: ٩)

٦. عندما نرفع أعيننا عن الرب يسوع وننظر إلى الظروف والواقع الذي يحيط بنا نغرق في أمواج وتحديات العالم. ليس بمقدرتنا نحن أن نغلب العالم إلّا بيسوع سيد الخليقة وديّانها.

٧سكنت الريح لم يحتاج يسوع إلى التفوّه حتى ولو بكلمة، ومباشرةً وصلت السفينة (بمعجزة) إلى برّ الأمان (يوحنا ٦: ٢١). ليس بوسع التلاميذ بعد اختبارهم سلطان المسيح غير السجود والاعتراف بأنّ يسوع هو بالحقيقة ابن الله!

آية للحفظ: متى ١٤: ٢٧-٢٨ ”كلّمهم يسوع قائلاً تشجّعوا! أنا هو. لا تخافوا. فأجابه بطرس يا سيّد إن كنت أنت هو فمرني أن آتي اليك على الماء“

منهج مقابلات يسوع مع اشخاص

You may also like